الثلاثاء 16 يوليه 2024
رئيس التحرير
رضـــا حبيشى
الايام المصرية
رئيس التحرير التنفيذي
إسلام النحراوى
رئيس التحرير
رضـــا حبيشى
رئيس التحرير التنفيذي
إسلام النحراوى

محمد عبد اللطيف آل الشيخ، رحل صاحب القلم المنيع فمن هو؟

محمد عبد اللطيف آل
محمد عبد اللطيف آل الشيخ

محمد عبد اللطيف آل الشيخ، وفاة الكاتب الصحفي آل الشيخ، وكشفت وسائل الإعلام في السعودية عن وفاته بعد صراع مع المرض، عن عمر يناهز 69 عام، حيث فقدت المملكة أمس، أحد كبار مفكريها وأعلامها، تاركًا خلفه إرثًا غنيًا من المقالات والكتب التي ناهضت التطرف ودافعت عن التنوير.

وفاة الكاتب الصحفي محمد عبد اللطيف آل الشيخ

وبدأ آل الشيخ مسيرته المهنية في مجال التجارة والأعمال، قبل أن ينتقل إلى عالم الصحافة، ليصبح من أشهر الأقلام في المملكة، واتسم أسلوبه بالجرأة والصراحة، ونظرته الثاقبة للأحداث، ممّا جعله هدفًا لهجمات المتشدّدين الذين سعوا إلى إسكات صوته، لكنّه لم يتراجع عن مواقفه، بل واصل دفاعه عن قيم التسامح والحرية.

والجدير بالذكر، كرس آل الشيخ حياته لمحاربة التطرف بكلّ أشكاله، وفضح مخططات المتشدّدين، من خلال مقالاته الحادة التي نشرها في مختلف الصحف والمجلات السعودية، كما شارك في العديد من الندوات والمناقشات الفكرية، حيث كان يدافع عن قيم الإسلام الحنيف، ويحذر من مخاطر التطرف على المجتمع.

محمد عبد اللطيف آل الشيخ

ولم تقتصر إنجازات آل الشيخ على مجال الصحافة فقط، بل كان له إسهامات بارزة في مجال الأدب والفكر، فقد شارك في إعداد "موسوعة الملك عبد العزيز في الوثائق الأجنبية"، و"موسوعة الثقافة التقليدية"،  كما ترك لنا ديوانًا شعريًا غنيًا، من أشهر قصائده "العابر" التي غناها الفنان عبد المجيد عبد الله.

رحيل محمد عبد اللطيف آل الشيخ

ورحيل محمد عبد اللطيف آل الشيخ،أمس الثلاثاء 9 يوليو 2024 حيث فقدت المملكة العربية السعودية أحد أهمّ مفكريها ومثقّفيها. كان رمزًا للتنوير والنضال ضدّ التطرّف، ونموذجًا يحتذى به للأجيال القادمة. رحم الله الفقيد وأسكنه فسيح جناته، وألهم أهله وذويه الصبر والسلوان.

وستظل أفكار محمد عبد اللطيف آل الشيخ حية في قلوب محبيه، وستلهم الأجيال القادمة على الاستمرار في النضال من أجل مجتمع أكثر تنورًا وتسامحًا، وتميز آل الشيخ بكتاباته الصحفية الجريئة والهادفة، ونشر مقالاته في العديد من الصحف والمجلات السعودية، تناول فيها قضايا سياسية واجتماعية وثقافية متنوعة، من أشهرها صحيفة الرياض، والجزيرة، والعرب، ومجلة قطوف، ومجلة حياة الناس.

أهم أعمال الراحل محمد عبد اللطيف آل الشيخ

  • موسوعة الملك عبد العزيز في الوثائق الأجنبية: ساهمت هذه الموسوعة في توثيق تاريخ المملكة العربية السعودية الحديث من خلال جمع وتحليل الوثائق الأجنبية المتعلقة بالملك عبد العزيز.
    موسوعة الثقافة التقليدية: هدفت هذه الموسوعة إلى الحفاظ على التراث الثقافي السعودي من خلال توثيق العادات والتقاليد والأغاني والأمثال الشعبية.
    المجال الأدبي:
  • ديوان شعر: ترك آل الشيخ إرثاً أدبياً غنيّاً من خلال ديوانه الشعري الذي تضمن قصائد متنوعة تعكس أفكاره ومشاعره. ومن أشهر قصائده قصيدة "العابر" التي غناها الفنان عبد المجيد عبد الله.
    كتاب "حتى لا يعود بن لادن": جمع آل الشيخ في هذا الكتاب عدداً من مقالاته التي تناول فيها ظاهرة التطرف والإرهاب، وقدم تحليلاً عميقاً لأسبابها وسبل مكافحتها.
    إسهامات أخرى:
  • ترأس مجلس إدارة مجلتي "قطوف" و"حياة الناس": ساهم آل الشيخ من خلال رئاسته لمجلس إدارة هاتين المجلتين في نشر الثقافة والأدب والفكر في المملكة العربية السعودية.
    المشاركة في الندوات والمناقشات الفكرية: كان آل الشيخ ضيفاً دائماً في الندوات والمناقشات الفكرية التي تناولت قضايا مهمة مثل التطرف والتنوير والإصلاح الديني.
محمد عبد اللطيف آل الشيخ

وزير الإعلام السعودي سلمان الدوسري ينعي أسرة آل شيخ 

عبرت العديد من الشخصيات البارزة في السعودية عن حزنها لرحيل الصحفي محمد عبد اللطيف آل الشيخ، من بينهم وزير الإعلام السعودي سلمان الدوسري، الذي قال في تغريدة على منصة "إكس": "نسأل الله الرحمة للكاتب والمثقف محمد بن عبد اللطيف بن إبراهيم آل الشيخ، الذي ترك بصمة في المجال الإعلامي. ندعو الله أن يرحمه ويسكنه فسيح جناته، ويمنح أهله وذويه الصبر والسلوان"، وكان آل الشيخ من أبرز الكتاب في الصحافة السعودية، وعرف بجهوده البحثية الواسعة وتنوع قراءاته. كان قلمه حاضرًا في دعم التنوير ومواجهة الفكر المتطرف.

السيرة الذاتية لـ محمد عبد اللطيف آل الشيخ

ونشأ محمد عبد اللطيف آل الشيخ في أسرة آل الشيخ الثقافية بالمملكة العربية السعودية، بدأ مسيرته في التجارة والأعمال قبل أن يتحول إلى الصحافة، وأصبح من الرواد في مجال النشر الأدبي الشعبي، ترأس تحرير مجلتي "قطوف" و"حياة الناس"، وساهم في تعزيز الثقافة الأدبية والفكرية في السعودية، كان مناهضًا للتطرف والتشدد طوال مسيرته، واستغل كتاباته في فضح أجندات المتشددين.

كما شارك في إعداد موسوعة الملك عبد العزيز في الوثائق الأجنبية، وموسوعة الثقافة التقليدية، وترك أثرًا لا يمحى في مجال الأدب والشعر، كتب قصائد شعرية مثل"العابر"، التي غناها الفنان عبد المجيد عبد الله، وأصدر كتابًا بعنوان "حتى لا يعود بن لادن"، الذي جمع فيه مقالاته.

موقع الأيام المصرية، يقدم لكم تغطية شامل ومتنوعة لكافة الأخبار والأحداث المحلية والعالمية، في شتى المجالات، السياسية، الاقتصادية، الاجتماعية، الرياضية، الفنية، ونرصد لكم الخِدْمَات الهامة سعر الذهب، سعر الفضة، سعر اليورو، سعر الدولار، سعر الدينار الكويتي، سعر الريال السعودي

تم نسخ الرابط