الأربعاء 24 يوليه 2024
رئيس التحرير
رضـــا حبيشى
الايام المصرية
رئيس التحرير التنفيذي
إسلام النحراوى
رئيس التحرير
رضـــا حبيشى
رئيس التحرير التنفيذي
إسلام النحراوى

أضرار خطيرة للخروج من مكان به تكييف للشمس والعودة له مجددًا

تكييف
تكييف

التكييف وتأثيره السلبي على الجسد، الانتقال المفاجئ بين أماكن ذات درجات حرارة متناقضة يمكن أن يؤدي إلى مشاكل صحية متعددة، وفقًا لما ذكره الدكتور أحمد فوزي، استشاري أمراض الصدر والجهاز التنفسي.

 إليك أبرز الأضرار التي قد تحدث نتيجة تغيير درجات الحرارة والخروج من التكييف للشمس.

أضرار التكييف والخروج لدرجات الحرارة المرتفعة

ضيق التنفس

 عندما يتم التعرض للهواء البارد بشكل مفاجئ بعد فترة طويلة من الحرارة الشديدة، قد يحدث التهاب في الشعب الهوائية، مما يؤدي إلى صعوبة في التنفس، خاصة للأشخاص الذين يعانون من حساسية في الصدر.

الصداع

يمكن أن يحدث شعور بالصداع نتيجة انقباض الأوعية الدموية بشكل مفاجئ عند الانتقال من الجو الحار إلى الجو البارد.

الإنفلونزا والأمراض التنفسية

 عندما يتجف العرق بشكل سريع على الجسم بسبب انقلاب درجات الحرارة، يمكن أن يزيد من خطر الإصابة بأمراض الجهاز التنفسي مثل الإنفلونزا.

ضعف الجهاز المناعي

التقلبات الحادة في درجات الحرارة تسبب عدم استقرار في الجسم وتضعف الجهاز المناعي، مما يزيد من فرص الإصابة بالأمراض المعدية.

آلام العظام والمفاصل

 التغيرات الحادة في درجات الحرارة قد تؤدي إلى ظهور آلام في العظام والمفاصل، نتيجة للتعرض للرطوبة بشكل مفاجئ.

للتقليل من هذه المخاطر، يُنصح بالتدرج في التغييرات الحرارية بالتدريج، وتجنب الانتقال المفاجئ بين الأماكن ذات درجات حرارة متناقضة. كما يُنصح بشرب كميات كافية من الماء للحفاظ على الترطيب وتعزيز قدرة الجسم على التكيف مع التغييرات البيئية.

موقع الأيام المصرية، يقدم لكم تغطية شامل ومتنوعة لكافة الأخبار والأحداث المحلية والعالمية، فى شتى المجالات، السياسية، الاقتصادية، الاجتماعية، الرياضية، الفنية، ونرصد لكم الخدمات الهامة سعر الذهب، سعر الفضة، سعر اليورو، سعر الدولار، سعر الدينار الكويتي، سعر الريال السعودي.

تم نسخ الرابط