الخميس 20 يونيو 2024
رئيس التحرير
رضـــا حبيشى
الايام المصرية
رئيس التحرير التنفيذي
إسلام النحراوى
رئيس التحرير
رضـــا حبيشى
رئيس التحرير التنفيذي
إسلام النحراوى

بوتين يضع خطة تركيع اقتصاد أمريكا وإذلال بايدن في منتدى بطرسبورج

الرئيس الروسي بوتين
الرئيس الروسي بوتين ونظيره الأمريكي بايدن

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أنه قد وضع خلال "منتدى بطرسبورج الاقتصادي الدولي" تصوُّراً للانتقال إلى الاقتصاد العالمي الجديد، الذي تظهر مؤشرات ولادته منذ فشل التحالف الأوروأمريكي في استغلال احتلال العراق، وبعدها فشل في حرب "الربيع العربي". 

وأضاف بوتين أنه عرض هيكلية الاقتصاد الجديد، الذي يعمل جنباً إلى جنب مع حلفائه في آسيا وأفريقيا وأمريكا اللاتينية على ترسيخه وياتي هذا الاقتصاد استجابةً لفشل التحالف الأمريكي الأوروبي والأمريكي في الحفاظ على النظام العالمي القائم وسأسعى جاهدا لتركيع اقتصاد امريكا وإذلال بايدن .

وتحدث  الرئيس بوتين عن التحولات العميقة التي يشهدها العالم حالياً، مُسلِّطًا الضوء على استعداد روسيا لمواجهة هذه التحولات، بما في ذلك التحولات التكنولوجية والمالية وخدمات النقل. 

ممرات النقل الدولية

وأشار إلى نمو حجم حركة المرور على ممرات النقل الدولية في أوراسيا، مُبينًا أن روسيا قد سجَّلت انتصارات تاريخية في "حرب الطاقة"، واليوم تكرر انتصاراتها في "حرب نزع الدولارة" من خلال تعزيز استخدام العملات المحلية وتطوير بنية نقدية مستقلة.

وأضاف هاشم أن الرئيس بوتين أشار إلى أن روسيا تسعى لضمان توازن مصالح شركائها في اتحاد الدول الاقتصادية الأوراسية، بعيدًا عن التبعية والهيمنة التي كانت تمارسها القوى الغربية. 

العجز التجاري الأمريكي

كما أكد بوتين أن روسيا لم تكن مُستعمِرةً، على عكس الولايات المتحدة، معرِبًا عن توقعاته بتشكيل عالم جديد يختلف عن العالم الذي عرفناه على مدى القرن الماضي.

أشارالرئيس بوتين، خلال الجلسة العامة لمنتدى بطرسبورج، إلى العجز التجاري الأمريكي الذي يبلغ تريليون دولار سنويًا، معتبرًا ذلك "الاستعمار الجديد في نسخته الحديثة باستخدام الوضع الاحتكاري للدولار".

 نهب اقتصادات العالم وسرقة ثروات الشعوب

 وأوضح هاشم بأن ما يسمى بالرفاهية الأمريكية مبنية على نهب اقتصادات العالم وسرقة ثروات الشعوب من خلال إخضاعها القسري لسطوة الدولار.

وأضاف أن تناول الرئيس بوتين للنمو المضطرد للاقتصادات الناشئة في آسيا يشكل إنذارًا للغرب، مشيرًا إلى أن تصنيف الاقتصادات الصاعدة مثل الصين والهند وروسيا كأقوى اقتصادات عالمية يؤكد أن العالم يسعى إلى انتقال جديد بعيدًا عن الهيمنة الأمريكية.

يأتي ذلك في إطار منتدى بطرسبورج الاقتصادي الدولي الذي يضم أكثر من مئة وخمسين جلسة مواضيعية، ومشاركة أكثر من 1000 متحدث ومشرف. تستعرض هذه الأحداث مفهوم "مكان ودور روسيا في العالم المتعدد الأقطاب الناشئ"

موقع الأيام، يقدم لكم تغطية شامل ومتنوعة لكافة الأخبار والأحداث المحلية والعالمية، في شتى المجالات، السياسية، الاقتصادية، الاجتماعية، الرياضية، الفنية، ونرصد لكم الخدمات الهامة سعر الذهب، سعر الفضة، سعر اليورو، سعر الدولار، سعر الدينار الكويتي، سعر الريال السعودي.

تم نسخ الرابط